أمل اليابان في إعادة تشغيل المسبار الياباني على القمر

أمل اليابان في إعادة تشغيل المسبار الياباني على القمر

أُعلن اليوم (الاثنين) أن وكالة الفضاء اليابانية (جاكسا) قامت بإيقاف إمدادات الطاقة لمسبارها “سليم” (SLIM) بعد الهبوط التاريخي على سطح القمر السبت الماضي. وذلك لتوفير الطاقة اللازمة في بطاريات المسبار لإعادة تشغيله مستقبلاً. وفقًا لـ “فرنس برس”، أكدت الوكالة اليابانية أن هناك “إمكانية” لإعادة تشغيل المسبار الياباني “سليم” على القمر. حيث لاحظت الوكالة أن اللوحات الشمسية في المسبار موجهة نحو الغرب، وإذا استقبلت أشعة الشمس من تلك الاتجاه في المستقبل، فمن الممكن أن يتم توفير الطاقة للمسبار. وأضافت الوكالة أنها تعمل حالياً على استعادة التشغيل.

تمكنت الوكالة من نقل البيانات والصور التي تم جمعها أثناء الهبوط وعلى سطح القمر قبل انقطاع التيار الكهربائي، وذلك وفقًا لإعلانها على وسائل التواصل الاجتماعي. كان الهبوط التاريخي على سطح القمر ثمرة جهود مكثفة من قبل اليابان، حيث أصبحت اليابان خامس دولة في العالم تنجح في هذا الإنجاز.

بالرغم من أهمية الهبوط الياباني الناجح على القمر، فإن العديد من التحديات التكنولوجية لا تزال تواجه رحلة الوصول إلى القمر حتى بالنسبة للدول الفضائية الكبرى. حيث شهدنا في الأشهر الأخيرة فشل اثنتين من المحاولات اليابانية الأولى للهبوط، وفقدان الاتصال بالمركبة بسبب مشاكل في البطاريات، وكذلك تعثر مهمة شركة “آيسبيس” اليابانية الناشئة في مرحلة الهبوط.

تظل المساعي للوصول إلى القمر مستمرة، حيث تجد الدول تباعًا اهتمامًا في استكشاف الفضاء والوصول إلى القمر. وفي هذا السياق، أعرب رئيس وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) عن تقديره للتعاون المستمر مع اليابان في مجال استكشاف الكون. ومن المتوقع أن تحدد وكالة الفضاء اليابانية بالبيانات التي تم جمعها خلال الهبوط على القمر مدى تحقيق المسبار لأهدافه المخطط لها.

يظل الوصول إلى القمر تحديًا تكنولوجيًا كبيرًا، لكن الدول تعمل بإصرار على تحقيق هذا الهدف واكتشاف المزيد عن الفضاء والكون المحيط بنا.

قسم الأسئلة الشائعة (FAQ):

Q: ما هو مسبار “سليم”؟
A: “سليم” هو مسبار تابع لوكالة الفضاء اليابانية (جاكسا) الذي قام بعملية هبوط تاريخية على سطح القمر.

Q: هل يمكن إعادة تشغيل المسبار “سليم”؟
A: نعم، وفقًا لوكالة الفضاء اليابانية (جاكسا)، هناك إمكانية لإعادة تشغيل المسبار. إذا تم توجيه الأشعة الشمسية نحو اللوحات الشمسية في المستقبل، يمكن توفير الطاقة اللازمة للمسبار.

Q: هل تم نقل بيانات وصور من المسبار قبل انقطاع التيار الكهربائي؟
A: نعم، وفقًا لوكالة الفضاء اليابانية (جاكسا)، تمكنت الوكالة من نقل البيانات والصور التي تم جمعها أثناء الهبوط وعلى سطح القمر قبل توقف تزويد المسبار بالطاقة الكهربائية.

Q: كيف يؤثر الهبوط التاريخي على اليابان ومكانتها في العالم؟
A: يعد الهبوط التاريخي على سطح القمر إنجازًا هامًا لليابان، حيث أصبحت اليابان خامس دولة في العالم تنجح في هذا الإنجاز.

Q: هل هناك تحديات تكنولوجية تواجه رحلات الوصول إلى القمر؟
A: نعم، تواجه رحلات الوصول إلى القمر العديد من التحديات التكنولوجية حتى بالنسبة للدول الفضائية الكبرى، وقد شهدت اليابان عدة تحديات في هذا المجال خلال الأشهر الأخيرة.

Q: هل توجد مخاطر في رحلة الوصول إلى القمر؟
A: نعم، رحلة الوصول إلى القمر تعتبر تحديًا تكنولوجيًا كبيرًا وتحمل بعض المخاطر، لكن الدول تستمر في العمل بجد لتحقيق هذا الهدف واستكشاف الفضاء والكون.

تعريفات للمصطلحات الرئيسية:

– مسبار: جهاز آلي يستخدم في الاستكشاف الفضائي وعادة يستخدم للهبوط أو الجولان على سطح الكواكب أو الأجرام السماوية الأخرى.
– الهبوط التاريخي: عملية هبوط تاريخية مهمة أو ناجحة وتعتبر إنجازًا مهمًا في المجال المعني.

الروابط المقترحة:

موقع وكالة الفضاء اليابانية (جاكسا)
موقع ناسا

All Rights Reserved 2021.
| .